إعلان هام : تعلن إدارة موقع كتب الوزارة انه تم تحديث جميع روابط الكتب المدرسية الجديدة طبعة 2017-2018 ونظراً لكبر حجم الموقع سنستغرق بعض الوقت فى تحديث الموضوعات الخاصة بالكتب ولكن نكرر مرة آخرى أن جميع روابط كتب الوزارة المرفوعة على الموقع طبعة 2017-2018 ويمكنك تحميلها بكل سهولة.

كتب وزارة التربية والتعليم العراقية pdf - كتب الوزارة 2018

11:46:00 ص

جميع كتب وزارة التربية والتعليم العراقية PDF للعام الدراسى 2017-2018

 وزارة التربية العراقية
قام الموقع الرسمى لوزارة التربية العراقية برفع جميع الكتب الدراسية بصيغة pdf وذلك لتوفير الكتب الدراسية لكل ابناء وزارة التربية والتعليم وتأكيداً على هذا الدور الفعال لوزارة التربية والتعليم العراقية للعمل على توفير أسهل الطرق وأبسطها للحصول على الكتب المدرسية فلقد قمنا بتخصيص هذه الصفحة لنشر جميع كتب وزارة التربية العراقية حيث يبحث الكثير من المعلمين والطلاب من خلال شبكة الانترنت على كتب الوزارة ويجدون صعوبة فى الحصول عليها على الرغم من الجهد الكبير الذى تبذله الوزارة فى توفير الكتب والمناهج التعليمية.
الآن يمكنك الحصول على نسخة من الكتب المدرسية بمنتهى السهولة ومعرفة جميع المناهج الدراسية الجديدة والمضافة حديثاً كما يمكنك قراءة الكتب أون لاين.





كيفية تحميل الكتب الدراسية من موقع وزارة التربية العراقية؟

موقع كتب الوزارة يوفر لكم أسهل الطرق للحصول على الكتب الدراسية
خطوات تحميل الكتب من موقع وزارة التربية والتعليم العراقية PDF
الخطوة الأولى : اضغط على الصف الدراسى الخاص بك.
الخطوة الثانية : بعد الضغط سوف تظهر لك صفحة بها جميع الكتب المدرسية لهذا الصف.
الخطوة الثالثة : اضغط على اسم أو صورة الكتاب .
الخطوة الرابعة : ستظهر لك صفحة لقراءة الكتاب.
الخطوة الخامسة : الحصول على نسخة من الكتاب وذلك من خلال الضغط على كلمة تحميل فى الصفحة السابقة .

كتب وزارة التربية والتعليم العراقية للمرحلة الابتدائية


كتب الوزارة للصف الاول الابتدائى 2017-2018

الكتب الدراسية للصف الثانى الابتدائى 2017-2018 

الكتب المدرسية للصف الثالث الابتدائى 2017-2018

كتب وزارة التربية والتعليم للصف الرابع الابتدائى 2017-2018

كتب وزارة التربية والتعليم للصف الخامس الابتدائى 2017-2018

كتب الوزارة للصف السادس الابتدائى 2017-2018

كتب الوزارة للصف الاول المتوسط متميزين 2017-2018

كتب وزارة التربية والتعليم العراقية للمرحلة الاعدادية

كتب الوزارة للصف الرابع الاعداى العلمى 2017-2018
كتب الوزارة للصف الرابع الاعداى الادبى2017-2018
الكتب الدراسية للصف الخامس العلمى التطبيقى 2017-2018
كتب وزارة التربية للصف الخامس العلمى الاحيائى 2017-2018
الكتب الدراسية للصف الخامس الادبى 2017-201
الكتب الدراسية للصف السادس العلمى التطبيقى 2017-2018
كتب وزارة التربية للصف السادس العلمى الاحيائى 2017-2018
الكتب المدرسية للصف السادس الادبى 2017-2018

  الكتب طبعة 2017-2018 وهى أحدث طبعة حتى الان

وجارى العمل على توفير نسخة من الكتب طبعة 2018-2019-2020-2021-2022

لمحة عن تطور التعليم فى العراق

بدأ نظام التعليم في عام 1921، وشمل النظام كل المسارات العامة والخاصة. وفي بدايات 1970، أصبح التعليم فى العراق عام ومجاني على جميع المستويات التعليمية كما أصبح التعليم إلزامي في المرحلة الابتدائية.

السنوات الذهبية للتعليم العراقى فى الفترة من 1970 إلى 1984

فى هذه الفترة كان نظام التعليم واحد من أفضل النظم التعليمية في المنطقة ، ونال أعجاب العديد من المنظمات والانظمه.
ومن أهم الإنجازات التى تحققت خلال تلك الفترة :

• انخفضت نسبة الأمية فى العراق بين المواطنين من الفئة العمرية 15-45 إلى أقل من 10 ٪
• تحقيق المساواة بين الجنسين في معدلات الالتحاق بنظام التعليم
 ارتفاع معدلات الالتحاق بالتعليم لتصل لأكثر من 100 ٪
• لقد بلغ حجم الإنفاق 6 ٪ من الناتج القومي الإجمالي على مجال التعليم
620 دولار هو نصيب الطالب الواحد من متوسط إنفاق الدولة على التعليم  

الحرب على إيران وتأثيرها على النظام التعليمى فى العراق فى الفترة من 1984 إلى 1989

في عام 1980 اندلعت الحرب مع إيران، مما أدى إلى تحول جميع انفاقات الدولة إلى الانفاق على المجال العسكرى وقد أدى ذلك إلى انخفاض شديد في ميزانية التعليم ، وهذا الانخفاض استمر في الزيادة مع مرور السنين.

النظام التعليمى فى العراق فى الفترة من 1990 إلى 2003

لقد تسببت حرب الخليج الأولى وما فرض على العراق من عقوبات اقتصادية إلى إضعاف النظام التعليمى والمؤسسات التعليمية فى العراق.
ومن أهم الصور التى تعبر عن نتائج إضعاف التعليم مايلى 
  • انخفضت ميزانية التعليم إلى النصف من إجمالى الناتج القومى.
  • انخفضت ميزانية التعليم لتصل إلى 8 ٪ فقط من ميزانية الحكومة.
  • انخفض نصيب الطالب من الانفاق الحكومى على التعليم من 620 دولار إلى 47 دولار.
  • كما انخفض الدخل الإجمالي، حيث انخفضت الموارد المخصصة للتعليم.
  • انخفضت رواتب المدرسين إلى الخمس تقريباً.
  • تراجع عدد الطلاب فى المرحلة الابتدائية إلى 90 ٪.
  • زيادة نسبة التسرب من العملية التعليمية لتصل لنسبة لاتقل عن 20 ٪ تقريباً.
  • أتسعت الفجوة بين الذكور و الإناث.

الهيكل الحالي لنظام التعليم في العراق

نادرا ماتتواجد مدارس خاصة فى العراق ومعظم المدارس والجامعات حكومية و بعد عام 2003 ظهرت في جميع المحافظات العراقية المدارس و الجامعات الخاصة ( الاهلية ) و لاقت قبولا من قبل الطلبة والحكومة يعتبر نظام التعليم في العراق من الانظمة الصارمة للغاية حيث يمنع الغيابات الغير مسبب بعذر ويمنع هروب الطلاب من المدرسة ومن يقوم بذلك فإنه إما يفصل من المدرسة أو ينال العاقب فى اليوم التالى. ويبدأ اليوم الدراسى فى الساعة 8 صباحا و يستمر اليوم الدراسى حوالى 4 ساعات أي من خمسة إلى ستة حصص يوميا ما عدا يومي الجمعة والسبت حيث تعتبر عطل رسمية. يبدأ العام الدراسى في نهاية شهر أيلول وينتهي في بداية ايار.ولكن طلبة الصف السادس الابتدائى و الثالث المتوسط والسادس الاعدادى فتستمر فى الدراسة إلى نهاية في شهر حزيران بامتحانات البكلوريا.

الأهداف الإستراتيجية لوزارة التربية العراقية

  • تعزيز مشاركة المجتمع في تقويم النظام التعليمي وتخطيطه ، والتعاون مع الوزارت الاخرى الساندة للنظام التعليمة كالتعليم العالي والصحة والتخطيط ، وتنمية مشاركة القطاع الخاص ، والعمل على تفعيل دور مجلس الآباء والمعلمين .
  • توفير فرص التعليم لجميع فئات الشعب والقضاء نهائياً على مشكلة  تسرب الطلاب من الدراسة ، والعمل على ترسيخ فكرة التعليم مدى الحياة ، والحد من ظاهرة الرسوب الدراسى .
  • العمل على تحسين جودة التعليم من أجل تلبية إحتياجات ومتطلبات سوق العمل والتنمية المستدامة.
  • القضاء على التفرقة بحسب الجنس بين البنين والبنات في التحاق بالتعليم أوحسب المناطق أو الأصول العرقية والاوضاع الاقتصادية المختلفة.
  • العمل على فصل التعليم عن كافة التيارات السياسية ونشر ثقافة حقوق الانسان واحترام حرية التعبير وتعزيز التسامح .
  • التوجه نحو التخطيط القائم على المعطيات الموثقة واعتماد الاساليب الحديثة في الادارة وتقويم الاداء ، واللامركزية في عمل المديريات التعليمية في المحافظات بالاعتماد على سواعد ابنائها وتقديم العون لهم عند الطلب ومكافحة جميع أنواع الفساد الاداري والمالي .

وتهدف السياسة التربوية الى توفير حق التعليم للجميع وتعزيزهذا الحق من خلال النظام التعليمي القائم على :-

  • مجانيته التعليم وجعلة إلزامى ، أي الزام الاباء بتسجيل ابنائهم الذين بلغوا سن الدراسة في المدارس، وتوفير المستلزمات الدراسية الاساسية من كتب وغيرها مجانا .
  • التخلص من الامية من خلال التوسع في فتح مراكز محو الامية.
  • توفير الرعاية المناسبة لذوي الاحتياجات الخاصة من الطلاب من خلال توفير صفوف خاصة بهم تستخدم فيها طرائق تدريس مناسبة واستخدام وسائل تعليمية تتناسب مع حالاتهم .
  • العمل على تنوع التعليم الثانوي ليشمل التعليم الاكاديمي (العلمي ، الادبي ) ،و التعليم المهني (صناعي ،تجاري ،زراعي ) لفتح المجال امام المتعلمين لاختيار الاسلوب الدراسي الذى يناسبهم ويناسب إمكانياتهم المهنية وتوجهاتهم الفكرية.
  • تحديث النظام التعليمي من خلال القيام بجارب مختلفة لتحديثه مثل اقسام التربية المهنية ومدارس المتميزين ،المدارس الشاملة ، مدارس الموهوبين .
  • العمل على احتواء جميع التلاميذ المتسربين من العملية التعليمية وخاصة طلاب المرحلة الابتدائية من خلال زيادة المدارس لإتاحة الفرصة لإكمال دراستهم .
  • التوسع فى إنشاء مدارس رياض الاطفال وخاصة في المناطق المحرومة وتوفيرالمستلزمات الضرورية.
  • مد الالزام ليشمل المرحلة المتوسطة .
  • مساعدة الطفل في إكتشاف قدراته و مهاراته وتوجيهها بشكل صحيح وذلك عن طريق تطبيق الارشاد التربوى وخاصة فى  المدارس الابتدائيةلما له من دور فاعل في التكوين النفسي للطفل.

 وزارة التربية العراقية مسؤولة عن تحقيق الاهداف التربوية في العراق من خلال القيام بالمهمات الاتية:-

  • توفير المهارات البشرية المؤهلة والمواد التعليمية اللازمة للمؤسسات التعليمية التابعة للوزارة  وادارتها على اختلاف انواعها ومستوياتها.
  • تعزيز الترابط التربوى بين التعليم فى العراق ودول العالم.
  • توفير المنشأت التعليمية الصالحة والعمل على اصلاح و ترميم المتضرر منها.
  • الاشراف الكامل على المدارس الخاصة بما يضمن إلتزامها بالأسس التربوية والصحية السليمة.
  • تشجيع البحث العلمي بهدف تطوير العملية التربوية .
  • توفير الرعاية الصحية والوقائية والارشادية المناسبة في المدارس الحكومية ،والاشراف على توافرها بالقدر الكافى المدارس الخاصة.
  • توفيرالوسائل اللازمة لتأمين واستقرار العاملين في الوزارة 
  • تشجيع النشاط العلمي والثقافي ،من خلال اصدار المطبوعات التربوية ، واستخدام وسائل الاتصال .
  • تشجيع الطلبة على ممارسة اوجه النشاط  المختلفة ( الرياضية والفنية والكشفية والثقافية والاجتماعية والانتاجية وغير ذلك )في المؤسسات التعليمية وتنظيم شؤون هذا النشاط بما يحقق الاهداف التربوية في المراحل التعليمية المختلفة
  • انشاء مراكز للتعليم المستمر ، والدراسات غيرالنظامية ، وتعليم الكبار  .
  • توفيرالظروف والعوامل والحوافز التي تساعد العاملين فى الوزارة في توجيه قدراتهم وجهودهم لتحقيق اهداف التربية وغاياتها.

 الكتور محمد إقبال عمر الصيدلي وزير التربية والتعليم الحالى

الدكتور محمد إقبال عمر الصيدلي وزير التربية العراقية ،ولد فى الموصل فى 28 -1-1972 وقد حاصل على ( ٢٧) كتاب شكر وتقدير من جهات رسمية محلية ودولية. كما حصل على ماجستير ( آداب في التربية ) من جامعة بغداد عام 1999 بتقديرامتياز وكان الأول على دفعته ، دكتوراه ( فلسفة في التربية ) جامعة بغداد/ كلية التربية/ قسم العلوم التربوية والنفسية .


أعماله

  • أستاذ في كلية التربية الأساسية / جامعة الموصل 
  • استاذ مشارك في عشرات الحلقات الدراسية و المؤتمرات و الندوات العلمية داخل العراق وخارجه في (تطوير التعليم) و(أصول التدريس) و(حوكمة التعليم والجودة).
  • عضو البرلمان العراقي للدورة الثانية ٢٠١٠- ٢٠١٤.
  • عضو البرلمان العراقي للدورة الثالثة ٢٠١٤- ٢٠١٨.
  • عضو لجنة الاعمار في الكلية .
  • ممثل التدريسيين في مجلس الكلية .
  • عضو لجنة الدراسات العليا في الكلية . 
  • عضو اللجنة الامتحانية المركزية.
  • ممثل نقابة المعلمين في الكلية.
  • عضو لجنة الانضباط في الكلية.

0 التعليقات